الاستاذ الدكتور محمد السيد شحاته

لايعرف الحق بالرجال ولكن اعرف الحق تعرف اهله
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي أنتقل الي رحمة الله تعالي الي الرفيق الاعلي فضيلة الاستاذ الدكتور محمد السيد شحاته وذلك يوم الاربعاء الموافق 21/11/2012

شاطر | 
 

 مكتسبات الثورة بين الحقيقة والخيال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
??/????
زائر



مُساهمةموضوع: مكتسبات الثورة بين الحقيقة والخيال    الأحد أبريل 17, 2011 8:44 pm

[i]مكتسبات الثورة بين الحقيقة والخيال
في الحقيقة الكل يتحدث عن مكتسبات الثورة ، لكن ما بالكم لو أن مبارك وأولاده بالوضع القائم لم يثبت ضدهم شيء باعتبار السرية التي توافقت عليها النيابة العامة والنائب العام والقضاء ، ماذا يفعل الشعب ؟ بل ماذا يفعل الشعب لو أن صفوت الشريف وفتحي سرور والجبلي وأنس الفقي وذكريا عزمي وأحمد عز ، لم يصبهم الحكم أكثر من ست شهور ؟ ما ذا يفعل الشعب المصري ؟.
إن المسألة في الكواليس تنبأ بخطر عظيم ، لماذا الإصرار على سرية التحقيقات ، أليست هذه ثورة ، بأي عواطف تحكمون ، بل بأي شعور تتحدثون ، وعلى شعور من تخافون ؟ ألم تخافوا على قتل الأبرياء ، وحكم استبداد وظلم وقهر لمدة ثلاثين عاماً ، وإفساد وفساد في كل شيء حتى سرى الفساد في جموع شعب بأكمله ، أوليست عمليات الفساد المنظم ، ونظرية المؤامرة المدبرة كفيلة بأن يرى الشعب ويطلع على كل شيء في التحقيقات ، أم أننا ننتظر حتى تخرج المعلومة ، وربما هي مغلوطة ، وربما هي للتشويش على الرأي العام ، ما زلت اكرر قائلاً : احذروا الثورة فلم تنته بعد ، وإن السكوت عن الإقدام في أمور أخرى معلومة ليس الخوف ، وإنما لإعطاء فرصة تلو الأخرى عل المفسد ينصلح ، والمرائي يتضح ، وأصحاب الفساد يستترون .
وإن ما فعل اليوم من اعتداء ضابط الشرطة ومعه 25 من مساعديه على الصحفي اليوم وقتله إنما هي بمثابة القنبلة الموقوته ، ولذا فأنا أناشد وزير الداخلية ، إن أردت الإصلاح فعلاً فما عليك إلا استخدام الإقالة الجبرية لهذه العناصر مع محاكمتهم ، ابحث عمن صفحاتهم سوداء في جهازك وتعامل معهم بمثل ما يتعاملون مع المواطنين ، أما تركهم فإن المارد قد قطع الحبل ، ولن يعود مرة ثانية إلى الوثاق ، وإن المارد قد خرج من القمقم ولن يرجع ثانية إليه ، وإن الشعب قد كسر حاجز الخوف ولن يتمكن منه ثانية مهما فعلتم جميعاً ، فالموت رآه الشعب فأي ضائرة أشد من الموت يرهبها الناس ؟ لا شيء ، لذا أصبح الموت شيئاً عادياً ، لكنه سيجلب وراءه الكثير ، وهذا هو حال المؤمنين الذين يرغبون في الشهادة ، فلم يعودوا للخوف من الوهن ، لأن النظام أضاع الدنيا ، وحكم على الناس بالموت ، فأي طريقة للموت يستقبلها الناس بحفاوة لا شئ غير هذا .
لذا فالسرية في المحاكمات كما أعلنها التليفزيون المصري أمر غير عادل ، ولا نرغب فيه إنما نرغب في المحاكمة العلنية لكل النظام بدءاً من المخلوع وابنيه ، مروراً بالوزراء في حكومتي عبيد ونظيف ، وانتهاءاً برجال الأعمال الذين ثبت تورطهم في جرائم الفساد / هذا هو الأفضل ، والتاريخ يحكم . اللهم هل بلغت اللهم فاشهد .
أد/ أبو عبد الرحمن الشرقاوي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مكتسبات الثورة بين الحقيقة والخيال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاستاذ الدكتور محمد السيد شحاته :: قسم خاص بكلية اصول الدين الزقازيق-
انتقل الى: